كتابات وآراء


11 يونيو, 2019 11:27:25 م

كُتب بواسطة : علي محمد جارالله - ارشيف الكاتب


مدخل:
ــــــــــ
أعرف مسبقاً بأن هناك من سينتقدني على موضوعي هذا، و انا من ناحيتي لن ازعل منهم، فلكل إنسان الحق في إيمانه بما يقوله، و إذا كان اقتراحي هذا فاشلاً فانا من يتحمل سبب الفشل، و إذا لاقى قبولاً فلي الأجر إن شاء الله.
المقترح:
ـــــــــــــــ
ما دام الحوثيون يسيطرون على كل الشمال تقريبا، و الجنوبيون يسيطرون على كل الجنوب فيجب ان يتفق الطرفان على مبادرة تتبناها دولة الإمارات العربية المتحدة و سلطنة عُمان، و يكون هدفها فك الإرتباط بين الجمهورية العربية اليمنية و جمهورية اليمن الديموقراطية الشعبية على أساس حدود 29 نوفمبر 1967م، و ان تكون هذه الإتفاقية بين الطرفين بضمانات اقليمية و دولية.
التحضير:
______
يعلم الجنوبيون جيداً مراوغات الحوثيين في مباحثاتهم السابقة مع الشرعية، و كان ذلك بسبب ضعف المفاوض التابع للشرعية و عدم وضوح هدفهم من المفاوضات، و يعرفون تملصات الحوثي من كل اتفاقاتهم و عهودهم السابقة، لهذا على المفاوض الجنوبي ان يكونوا محصن من مكايد الحوثي و مزالقه التي تؤدي الى ضياع المصالح المرجوة من المفاوضات، لهذا عليهم التأكد من التالي:
1- عدم إعطاء المفاوض الحوثي المجال في تمرير أهدافه فهدف المفاوضات الأساسي هو " شمالكم لكم و لنا جنوبنا".
2- الإبتعاد عن مماطلة الحوثيون و تطويل أمد المفاوضات مما يؤثر على الشعب الجنوبي و يؤدي إلى الملل من طول المفاوضات.
3- ان يتفق الجنوبيون فيما بينهم على المشاركة في التفاوض مما يجنبهم الخلافات و الإنقسام و ضعف الجانب الجنوبي، و ان لا تكون الإختلافات في وجهات النّظر سبباً للتّنازع المذموم.
4- من المهم ان يرافق المفاضات إجراءات تدل على صدق النية في التفاض و الوصول الى حل و مِن ذلك الإطلاق الفوري للمعتقلين و الأسرى، و التّوقّف عن قتل الأبرياء، و القصف للأحياء السّكنية، و تهجير أهالي المناطق المحاصرة، و غير ذلك مِن المطالب الملحّة.
5- أن تكون المفاوضات مجدوَلة زمنيًا، و محدّدة النقاط، فلا تُترك مفتوحةً مِن غير تحديد بما يؤدي إلى عدم تناول النّقاط المهمّة، و مِن ثمّ فشل المحادثات.
6- يجب ان تكون مضامين التفاوض معروفة قبل بدء التفاوض، و عليه يجب على الجنوبيين عدم الخضوع للضغوط التي قد تمارس ضد وفدهم للتنازل عما لا يحق لهم من حقوق الشعب الجنوبي و مبادئه.
7- على الوفد الجنوبي المفاوض ان يفاوض و هو يعلم انه لا يفاوض كمهزوم ذليل بل هو عزيز و منتصر و يفتخر انه حرّر اراضيه من الطرف المقابل له و قدم لذلك الشهداء الطاهرين.
8- يجب ان تكون للمفاوض الجنوبي مرجعية عليا تراقب اعمال وفد التفاوض، و التواصل معها بالنُّصح و المشورة، و الاحتساب بالنّصيحة في حال حدوث أخطاء.
الخلاصة:
ـــــــــــــ
إذا الشعب يوما أراد الحياة // فلا بد أن يستجيب القدر
و لا بـد لـليـل أن يـنـجـلـي // و لا بد للـقيـد أن ينـكسـر