كتابات وآراء


20 سبتمبر, 2019 11:45:09 م

كُتب بواسطة : علي منصور - ارشيف الكاتب


لا اظن ان الرئيس هادي يجهل من هو القائد العسكري الميداني المخضرم البطل اللواء الركن فضل حسن محمد العمري الذي كسر ورفاقه الشهداء الاماجد اللواء جعفر محمد سعد واللواء علي ناصر هادي واللوء احمد سيف المحرمي واللواء عبدالقادر العمودي واللواء صالح الزنداني واللواء عمر سعيد الصبيحي رحمهم الله ، واللواء صالح علي حسن اطال الله في عمره ورفاقهم الابطال ممن كسروا رقبة عفاش والحوثي في عدن والجنوب.

وواصل قيادته لمعركة السهم الذهبي بكفائة واقتدار وخلال شهر قطع ٤٥٠ كيلو متر من المواجهات الميدانية حتى وصلت طلائع قواته قلب الحديدة وظفر بالنصر حين وطأت إقدامه قلب مدينة تعز .. وظل وما يزال يصول ويجول عرض وطول جبهات القتال لا يكل ولا يمل من عدن إلى رأس جبال ثره ولودر وتخوم الضالع وأب وروابي احور وشوامخ يافع ، وشعاب كرش , وهو يتفقد ويدعم الجبهات ويوجه المقاتلين الابطال نحو مزيدا من الانتصارات المتلاحقة .. ولعب دورا مهما وما يزال في احتواء الفتنة الجنوبية.

ولا أعتقد أن الرئيس القائد سيسمح لمن لم يكون لهم من نصيب مشرف يذكر في جبهاتهم التي ولدت ميته منذ خمس سنوات ، أن يكافئونه اليوم بالتوقيف والاقالة كما يتوهمون .. انتقاما منه ورفاق جبهاته الحية والمشتعلة وانتصاراته الميدانية المحققه والمتلاحقة ولأنه الحق بهم الخزي والعار وفضحهم على حقيقتهم في جبهاتهم الميته أن كانت لديهم جبهات تذكر.

صدق من قال: من يحاكم من ؟! فعلا اللي اختشوا ماتوا .. اللهم لا شماته.