كتابات وآراء


22 سبتمبر, 2019 01:23:17 م

كُتب بواسطة : د. خالد القاسمي - ارشيف الكاتب


كلما حاول أعداء الأمة التعرض لمصر ولجيشها وأمنها طالوطني الذي سجل مؤخرا إنتصارات رائعة على الإرهاب كلما زادت مكانة مصر في قلوبنا .

لم تجد الجزيرة وأخواتها سوى عرض مجموعة بسيطة من الشباب أصحاب الدفع المسبق وفي جنح الليل للتهكم على النظام المصري.

وأصبح الحديث اليوم في موضوع جماعة الإخوان الإرهابية من الماضي بعد أن بدأ الجسد العربي يتعافى تدريجيا من ربيعهم المشؤوم فمؤخرا لفظتهم السودان وقام الشعب بثورة ضد الإخوان وقد نجحت بكل إمتياز وسنفرد لذلك مقالة خاصة.

إن الدول العربية اليوم بحاجة إلي مشاريع تنموية لمواجهة القوى الظلامية وهذا ما فعله الرئيس عبدالفتاح السيسي في مصر .

إن إعادة عجلة التنمية التي توقفت أكثر من 30 عام في مصر ليست بالأمر البسيط وكل عربي مخلص لأمته سيدعم مصر في مسيرتها التنموية لأنها قلب الأمة ومصدر عزتها وكرامتها .

حمى الله مصر وشعبها الكريم من كل مكروه

د. خالد القاسمي