الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


15 نوفمبر, 2019 11:23:11 ص

كُتب بواسطة : ياسين الرضوان - ارشيف الكاتب


الى رئيس الجمهورية اليمنية

والى دولة رئيس الوزراء

وإلى محافظ عدن رئيس المجلس المحلي

وإلى كل من لديه شنب إذا لا يزال هنالك من لديه شنب في طيران اليمنية وإلا يا حيفي أن يتحول الشنب لذنب



نطالب كل المذكورين أعلاه وكل من له شأن أو صلة بالضغط لإيقاف بيع تذاكر المسافرين، بحجة تأخر المسافرين عن الحضور للمطار..

كارثة لم يرَ التاريخ لها مثيلا أن يبيع سماسرة طيران اليمنية تذاكر رحلتك التي انتظرتها وكافحت من أجلها وتحملت عناء دفع المبالغ الكارثية لأجل أن تحظى بكرسي معفن بإسم اليمنية التي أضحت تقتل اليمنيين..

يحدثني الآن زملائي أن سماسرة وسرسرية اليمنية سرقوا حجوزاتهم لصالح حجوزات أناس آخرين، حسب الدفع والجمالة، وبحجة أقبح من ذنب..



تخيلوا فقط أن تكون رحلتك الساعة الرابعة والنصف بتوقيت مكة المكرمة، وتأتي قبل الثالثة، فإذا بك تجد الضباع قد نهشت تذاكرك وتذاكر زملاءك، يا الله ما هذا العفن الذي استوطن رئة طيران هذا البلد، يريدونك ان تحضر لتشاهد عفن الغربان وهي تنعق في مطار عدن المهجور، قسما كأنما نحن في مدرسة قديمة لم يعد يحضرها طلابها، وقده الا معانا حبتين طيارات، وعاده يشقوا من ظهرهن، يعني ساعتين ما يكفوا تمشي فيها معاملات خمسين شخص، محسسينا كأنهم في مطار دبي أو أي مطار دولي رحلة وراء رحلة.



بحق الله أوقفوا طيران اليمنية المتهالك، لم نعد بحاجة لها، وبخدمتها الرثة وتذاكها الأغلى على مستوى العالم...



#وعهد_الله_لن_نتوقف_عن_الشرشحة_بكم

#ليتحرك_الصحافيون_والناشطون_الحقوقيون



14 نوفمبر 2019