كتابات وآراء


03 ديسمبر, 2019 11:13:12 ص

كُتب بواسطة : علي سالم اليزيدي - ارشيف الكاتب


أي عيدروس اتحدث عنه هنا واي زمن اجد نفسي فيه وانظر الى تاريخ وتاريخ وما كل هذه الازمنة شغلت قلبي مثلما هذا النبيل الصحفي العدني والمهني عيدروس باحشوان والذي فيه ترتسم كل تطلعات الكتابة والمواجهة والشجاعة والمروءة.

استغرب وغيري.. حين يستدعى بدلا من تكريمه ورفع شآنه والاعتزاز به ,يدعى الى نيابة صيرة بحجة ضده ويراد منه ان يسكت ويبصم ضد الفساد والانتهاك والتجني والميوعة ..هو عيدروس ابو عبدالله الكاتب الذي علم نفسه ان ينطق ويفصح وان يقف مع الوضوح والرآي قبل ان يفتح باب الرآي والحرية هنا في عدن ,كان صحفيا من مكتبة وثقافة والده ثم حمل اللواء وسار ورافق رجال صحافة شرفاء وفيهم دلائل العز والناموس وان لايسقط في الوحل وهو سبق نفسه وجعل من فكره وخبرته ورفاقه وذكراهم وعدن وشوارعها واطفالها وطيورها والزعفران والاسواق بها مجالا يطير فيه ويحلق ويكتب.

الاستاذ القدير عيدروس باحشوان ليس هو من يقاد ,بل المفسدين والانذال والمتآمربن على الناس وعليه وعلى القلوب النبيلة ومنها ابوعبدالله اخي وزميلي والكاتب الحر وهو الذي تجاوز كل الخطر وانشأ لعدن صحافة وجريدة في زمن صعب وخطر والمدافع حوله , والقتلة في كل زقاق والمسدسات تغتال غدرا , والملثمون يتجولون في عدن انبرى لانه نظيف قلم وقلب ,انبرى لانه احس ان اهل عدن يحتاجون الى من يرشدهم ويؤنس ما في صدورهم من وجع بحكم الانقضاض والظلم والفساد والتقاتل والتجاذب , كان بطل صنديد ورجل موقف وفتح ابواب للكلمة وقال ماقاله مثقفو لبنان قبله في زمن الاجتياح.
علينا ان نحارب بالكلمة وان لانسكت ..هو هكذا ابن عدن البار عيدروس باحشوان ..جعلها مواجهة وليس خوفا وهلع والله وانه ليس ممن يخافون وممن ! انه الشريف النبيل والعدني الطيب الابيض.
قف ضد الفساد ,قف مع عدن ,قف معنا نحن البسطاء وهذا الشعب المقهور وقل كلمتك ولاتتراجع ...انها لمفخرة لنا جميعا ان تستدعى بتهمة محاربة الفساد وويل لمن يريد لهذا الفساد ان يهزم الشرفاء والقلم..عيدروس باحشوان اني اقف معك الآن وكل الاخيار ..ولن تهزم وتفوز يا نبيل الصحافة العدنية.
بقلم/ علي سالم اليزيدي