كتابات وآراء


24 فبراير, 2020 10:33:31 م

كُتب بواسطة : صالح علي الجفري - ارشيف الكاتب


كثر الهرج والمرج حول (اتفاق الرياض) وعلت أصوات مطالبة بالتدويل الغريب أن طرفي الاتفاق ورعاته بمكان واحد ولا يفصل بينهم سوى مسافة السكه كما يقال الأمر الذي يبعث على الاستغراب ويعزز ذلك حالة الجدل الدائر جراء الاتهامات والاتهامات المضاده بين طرفي الاتفاق بالخرق والتجاوز للاتفاق الذي يعلق الناس امالا عليه في استقرار اوضاعهم من أمنهم إلى خدماتهم إلى معيشتهم المتدهوره يوما عن آخر.

لا يعلم أحد كما يبدو سر عدم التنفيذ أو الحكمة اذا افترضنا حسن النيات ولكن إطالة أمر التنفيذ يعطي وأعطى مؤشرات خطرة قد تقود لانزلاقات يصعب التحكم بها والسيطرة عليها ناهيك عن تردي أحوال الناس وخدماتهم في هذه اللحظة حيث وصلت اطفاءات الكهرباء لأكثر من 4ساعات أمام نصفها اضاءه ناهيك عن غلاء الأسعار وتعثر صرف المرتبات وووالخ وبالتالي امنيات مابعد الاتفاق غداة توقيعه يبدو أنها تتبخر أو تتعثر ولا نعلم من السبب والمتسبب في هذه المعاناه التي يكابدها الناس هنا لأن الخبر اليقين لدى رعاة الاتفاق وضامنيه الذين وعدوا بالكثير مما يتطلع الناس ولم نرى شيئا بعد يبعث على الأمل بأن الاتفاق طريقه سألك للتنفيذ..

صالح الجفري..