مجتمع مدني

الخميس - 16 يناير 2020 - الساعة 04:57 م

عدن تايم - خاص :


أكدت رئيسة مبادرة هويتي الدكتورة جاكلين البطاني ان المعالم الأثرية في عدن خاصة و الجنوب عامة تعرضت لتدمير ممنهج بهدف القضاء على تاريخ وحضارة الجنوب .

ووصفت د.جاكلين خلال زيارة مبادرة هويتي لمهلكة الفرس (معبد الفرس) صباح اليوم الخميس أن العاصمة عدن كانت مثال على التعايش بين جميع الأديان ، مشيرة الى ان أعمال البسط و التدمير التي طالت هذه المعالم الأثرية جريمة لا يمكن السكوت عنها.

و تجول فريق المبادرة برفقة مجموعة من الإعلاميين و النشطاء والاكاديميين المهتمين بالآثار في المنطقة المحيطة بمعبد الفرس في أعالي جبال مديرية كريتر بعدن وتم رصد الانتهاكات التي تعرض لها المعبد ومنها البناء العشوائي في حرم المهلكة.

وعبر الفريق عن إستيائه بتحول تلك المنطقة الاثرية الى قرية كبيرة تسكنها مئات من الاسر النازحة التي شيدت المنازل الاسمنية والخرسانية والخشبية وجعلت من كهوف البوميس مصارف للمجاري ومكبات للقمامة.

وعبر فريق المبادرة عن إستيائهم الشديد لتدمير هذه المعالم الأثرية و عملية البناء العشوائي فيها مؤكدين مواصلة مبادرتهم حتى تحقيق كل أهدافها.

ودعا فريق المبادرة الجهات المسئولة للتدخل و القيام بواجبها للدفاع عن هذا الموقع الأثري الذي يشكل جزء من تاريخ عدن العريق.