اخبار وتقارير

الإثنين - 29 يونيو 2020 - الساعة 11:32 م

عدن تايم/استماع/رعد الريمي

وصف الباحث والمحلل السياسي اليمني د. عبدالملك اليوسفي ان مايحدث في شقرة من هجوم من قبل قوات تتبع حزب الاصلاح على الجنوب هدفها تقزيم شرعية الرئيس هادي وحرف بوصلة اتفاق الرياض.
ولفت بمداخلة قناة 'AIC"انه وسبق وان تم التحذير من حرب مركبه تهدف لافشال التحالف برعاية قطرية تركية وتتصاعد لتكون اعمال عسكرية وخدمة لمحور الشر القطري التركي.
واوضح ان مايحصل في اليمن هو صراع اقليمي عربي بقيادة السعودية واخر ايراني وانها تدرجت من التشويه الاعلامي وكلنا تابع ما قامت بها قنوات تابعة لمحور الشر القطري من بث الدسائس على دولة الامارات وانتهاء بالمطالبة بالتدخل التركي.
وذكر انه لطالما ما حذرنا من ان الهجوم الإعلامي على دولة الامارات لم يكن امرا مقصورا بالهجوم على دولة الامارات بقدر ما كان يهدف للنيل من التحالف شواهد الاحداث اليوم تثبت ذلك.