قضايا

الخميس - 08 أكتوبر 2020 - الساعة 08:50 م

عدن/ عدنان الجعفري


شكا رئيس الأتحاد التعاوني الزرعي بمحافظة عدن من البسط على أملاك الجمعية وتحويلها ملكية خاصة من قبل عدد من نافذين، ورفضهم الإنصياع للتوجيهات القانونية التي تقضي عدم العبث في أراضي الجمعية كونها مصروفة من العام 1992م.

ورفع رئيس الإتحاد التعاوني مذكرة موجة الى اللواء محسن الوالي قائد الوية الدعم والإسناد والاحزمة الأمنية يشكو من البسط والإ عتداء على أرض جمعية إرم التعاونية الزراعية متعددة الأغراض ، وتفيد المذكرة أن الجمعية هي أحدى جمعيات الاتحاد التعاوني الزراعي وصرفت لها أرض زراعية من قبل وزارة الزراعة والموارد المائية فرع م/عدن عام 1992م بعقد إنتفاع ومساحتها مقدارها 2800 فدان حسب الإحداثيات المبينة على خارطة الجمعية.

وأتهمت المذكرة كلا من: ( وطس سيف جاحص و الشيخ أحمد النمر وعبدالحكيم العطوي وأخوة وائل وعبد الرب الزبيري ومنير ماطر وأولاد الزريقي وأخوان عبدالعزيز الصماتي ونجد عبدالله شرف )بالبسط على أراضي الجمعية.

وطالبت المذكرة قائد الوية الدعم والإسناد وقف الإعتداء والبسط على أرض الجمعية وإحالة المعتدين لنيابة الأموال العامة وتوفير الحماية اللازمة للجمعية وتمكينها من مزاولة عملها على الارض الممنوحة لها.

ويشكو المواطنون من إنتشار عملية البسط على أراضي الجمعيات والدولة من قبل متنفذون كما قامو بالبسط على مساحة 6 كيلو وهي أراضي دولة من المقرر إقامة مطار دولي في الأرض وأخرى مرامي تدريببة للجيش .