تحقيقات وحوارات

الأربعاء - 14 أكتوبر 2020 - الساعة 04:33 م

لقاءات / قيصر ياسين

اللواء سند جميل : الحدث الابرز في تاريخ الشعب الجنوبي الحر

العقيد جمال عبدربه : واحدة من الثورات العربية الكبرى ضد المستعمر البريطاني


د.عبدالقادر الباكري : فلنكرس جهودنا لبناء الوطن ونسعى الى مفهوم الثورة

الدكتور احمد باراس : انتصرت على اكبر مخطط استعماري في المنطقة

الشيخ ياسر العزيبي : لم تحقق الكثير من آمال وطموحات شعبنا الجنوبي

شهاب عبدالواحد : منعطف تاريحي هام جسد تضامنية روح الكفاح المسلح

تحتفي بلادنا وقيادات السياسية وشعبنا الجنوبي بالذكرى 57 لقيام ثورة الرابع عشر من اكتوبر المجيدة كمحطة نضالية ضد المستعمر البريطاني المحتل لجنوب الوطن واستمر النضال والكفاح المسلح حتى تحقق النصر باعلان الاستقلال في 30 من نوفمبر 1967م واحتفالا بمناسبة الذكرى 57 لثورة الاكتوبرية كان لنا هذة اللقاءات مع عدد من الشخصيات العسكرية والاجتماعية التي اكدت على عظمة هذة الثورة المجيدة لشعب عريق انتصر وحقق طموحته واستقلاله.. فاليكم هذة الانطباعات.

الحدث الابرز في ثاريخ الشعب الجنوبي الحر

في البداية تحدث اللواء سند جميل محمد رئيس مصلحة الاحوال المدنية والسجل المدني بكثير من الفخر والشموخ وقال اليوم تهل علينا مناسبة عظيمة نهنئ فيها جميع القيادات السياسية ممثلة بفخامة الأخ رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي بالذكرى 57 عاما لثورة 14 اكتوبر المجيدة وهذا يتعبر الحدث الابرز في،تاريخ شعبنا الجنوبي ولم يكن يوما عاديا لان مانتج عنه ثمرة لنضال وتضحيات عشرات الآلآف من ابناء الشعب،الجنوبي الذين عانوا وضحوا من اجل نيل الاستقلال وطرد المستعمر الذي استولى على الارض وخيراتها واستباح دماء الشعب منذ يناير 1839 م حتى 30 من نوفمبر 1967 تاريخ رحيل آخر جندي بريطاني مستعمر من ارض عدن الحبيبة.

انتصرت على اكبر مخطط استعماري

اما الدكتور احمد عقيل باراس مدير مديرية دار سعد وصف المناسبة بالعظيمة كونها انتصرت على اكبر مخطط استعماري في المنطقة العربية والخليج وقال : بمناسبة احتفالات شعبنا الجنوبي بثورة الرابع من اكتوبر في ذكراها 57 علينا ان نعيد ذاكرتنا الى تلك الفترة التي خاض فيها شعبنا نضالا ضد الاستعمار البريطاني ليكون المستقبل الذي نعيشه اليوم.
واضاف الدكتور باراس بالقول : نجدها فرصة ان نهنئ فخامة رئيس الجمهوريةالمشير عبدربه منصور هادي ورئيس المجلس الانتقالي اللواء عيدروس الزبيدي والاخ حامد لملس محافظ محافظة عدن وقيادة السياسية وشعبنا الجنوبي بمناسبة ثورة 14 اكتوبر المجيدة

شعور بالفخر ونحن نحتفي

وتحدث الدكتور عبدالقادر الباكري المدير العام التنفيذي للهيئة العليا للادوية والمستلزمات الطبية قائلا : بهذة المناسبة العظيمة نهنئ جميع القيادات السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية المشير / عبدربه منصور هادي كما اننا نشعر بالفخر والاعتزاز ونحن نحتفي بالذكرى 57 عاما على قيام ثورة 14 اكتوبر التي حققت لشعبنا حريته واستقلاله وقضت على ظلم الاستعمار البغيض الذي ظل،جاثما على الجنوب مايقارب 128 عاما وعلينا في مثل هذه المناسبة الوطنية يجب ان نكرس جهودنا لبناء الوطن ونسعى الى مفهوم الثورة ومبادئها واهدافها الانسانية والتحررية وتعميق الولاء الوطني وتعزيز روح الانتماء للارض والانسان وتعريف الاجيال الجديدة الدورس والعبرة مة تاريخ وطن عاش قرون من الظلم والاستعباد حتى نال حريته.

ثورة 14 اكتوبر كان لابد منها

في نفس السياق تحدث الشيخ ياسر العزيبي شيخ منطقة الرباط وقال : ان ثورة 14 اكتوبر كان لابد منها وكان اخي يوسف فضل العزيبي احد مناضلين الثورة في دور التنظيم الشعبي في الكفاح المسلح وثورة اكتوبر نفتخر بها لا نها قامت ضد دولة اجنبية محتلة.. وعلى الرغم من فخرنا واعتزازنا بها الا انها لم تحقق الكثير من امال وطموحات شعبنا الجنوبي الحر ل اقبل الوحدة ولا بعدها مازال الفقر والجهل والمرض موجودا والثورة اليوم بحاجة ماسة لاعادة تصحيح من جديد لكي تحقق بقية اهدافها.
واضاف الشيخ العزيبي قائلا : تحية لكل الشهداء الذين ناضلوا وضحوا بدمائهم تراب هذا الوطن الغالي من اجل الحرية والعيش والكرامة والعدالة
كما نهنئ القيادات السياسية بمناسبة الذكرى 57 لثورة الرابع عشر من اكتوبر المجيدة

ثورة ضد المستعمر البر يطاني

اما العقيد جمال عبدربه بدحيل نائب مدير دائرة الخدمات الطبية العسكرية الذي تحدث قائلا : تعد ثورة 14 اكتوبر المجيدة واحدة من الثورات العربية الكبرى ضد المستعمر البريطاني الذي جعل من عدن قاعدة تجارية وعسكرية استعمارية مهمة في الشرق الاوسط بما يزيد عن قرنا وربع القرن.
واضاف بدحيل بقوله : لقد شكل انتقال العمل السياسي والعسكري من الريف الى قلب مدينة عدن انعطافأ تاريخيا كبيرا في حياة جماهير شعبنا الجنوبي واحدث نقلة نوعية في نضال شعبنا من خلال الانتصارات التي حققها شعبنا الحر ضد المستعمر الاجنبي والتي عملت على التعجيل برحيل المستعمر البريطاني وانتزاع الاستقلال الوطن في 30 من نوفمبر 1967 م
واختتم القول وبهذه المناسبة العظيمة نهنئ القيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية المشير/عبدربه منصور هادي
كما توجة بالتهنئة للاخ/ احمد حامد لملس محافظ محافظة عدن بمرور الذكرى 57 عاما على قيام ثورة 14 اكتوبر المجيدة متمنيأ له التوفيق والنجاح في قيادة العاصمة عدن

ثورة اكتوبر منعطف تاريحي هام

في الاخيرة شهاب عبدالواحد مدير العلاقات العامة في المؤسسة العامة للتامينات بعدن الذي تحدث قائلا : ذكرى اكتوبر هي مناسبة عظيمة واحتفالنا بالذكرى 57 لثورة 14 اكتوبر 1963م يعد احتفالا بمنعطف تاريحي هام جسد تضامنية روح الكفاح المسلح والنضال ضد الظلم والقهر والاستعباد ورغم كل التحديات والمخططات الاستعمارية ولكن ابت ارادة الشعب الجنوبي الحر ان توجه نحو العمل الجاد لتعزيز دور تعميق النضال الوطني ضد المستعمر المحتل في سبيل تحقيق الحرية والاستقلال.