الاخبار المكررة

الجمعة - 11 ديسمبر 2015 - الساعة 05:20 م

تعز / خاص :

اكد مصدر في اللجنة العليا للإغاثة أن المليشيا الحوثية وصالح الانقلابية ماتزال تفرض حصاراً خانقاً على مدينة تعز من مختلف المنافذ وتمنع وصول المساعدات الاغاثية والإنسانية إلى المدينة ".
واستغرب المصدر تصريحات المدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي في اليمن بورنيما كاشياب بوصول المساعدات الاغاثية الى سكان مدينة تعز ..مشيراً الى ان المليشيا الانقلابية احتجزت يوم أمس الخميس 31 شاحنة محملة بالمواد الغذائية والإنسانية التابعة لبرنامج الغذاء العالمي المقدمة لأبناء تعز وتسخيرها لصالح مجهودها الحربي.
وقال المصدر "ان مثل هذه الاعمال التي تقوم بها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية تثبت عدم جديتها نحو مشاورات جنيف 2 المزمع انعقادها في 15 من ديسمبر الجاري برعاية الامم المتحدة".
واضاف "ان المليشيا الانقلابية تفرض حرب ممنهجة وسياسة تجويع بحق المدنيين الرافضين لتواجدهم في المدينة وانقلابهم على الشرعية الدستورية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل ومؤتمر الرياض وقرارات مجلس الأمن الدولي وخاصة القرار رقم 2216".
وتفرض المليشيا الحوثية وصالح الانقلابية حصاراً خانقاً على مدينة تعز منذ أكثر من ستة أشهر وتمنع من وصول المساعدات الاغاثية والانسانية والماء والدواء والأدوية والمستلزمات الطبية بطريقة تتنافي مع عقيدتنا الاسلامية وقيمنا الاخلاقية والانسانية.
ودعا المصدر المنظمات الحقوقية العربية والدولية التحرك العاجل لوضع حد لمثل هذه الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها المليشيا الانقلابية بحق المدنيين وملاحقة المتورطين ومحاسبتهم على جرائمهم التي يرتكبونها امام مراى ومسمع الجميع.