اخبار رياضية

الإثنين - 08 فبراير 2016 - الساعة 07:42 م

تنطلق في تمام الساعة الثامنة من مساء غد الثلاثاء (بتوقيت عدن) ، مباراة القمة رقم 111 بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك، وذلك على ستاد الجيش ببرج العرب في الإسكندرية، في إطار منافسات الأسبوع السابع عشر من الدوري الممتاز لكرة القدم.
ويتصدر الأهلي حاليا جدول الدوري الممتاز برصيد 35 نقطة بعدما لعب 15 مباراة من بداية المسابقة، حيث فاز في 11 مباراة، وخسر مباراتين، وتعادل مرتين أيضا، ويتفوق بفارق 4 نقاط على الزمالك صاحب المرتبة الثانية برصيد 31 نقطة من 15 لقاء ، حيث فاز في 9 مباريات، وخسر مباراتين وتعادل أربع مرات.
ويسعى الأهلي لتحقيق الفوز في لقاء الغد، لتوسيع فارق النقاط مع الزمالك الوصيف إلى سبع نقاط ، والمضي قدما وإكمال مشوار الانتصارات المتتالية بالمسابقة، من أجل التتويج بلقب الدوري في النهاية، الذي غاب عن خزائن الأهلي في الموسم الماضي لصالح الزمالك .. فيما يأمل الفريق الأبيض في الفوز على الأهلي لتقليص فارق النقاط بينهما إلى نقطة واحدة، وإشعال المنافسة من جديد على صدارة الدوري.
ويدخل المارد الأحمر اللقاء منتشيا بانتصاراته الثلاثة المتتالية الماضية على كل من الإسماعيلي والاتحاد السكندري بهدف نظيف، وأخيرا إنبي بثنائية نظيفة ، وذلك في آخر لقاءاته بالدوري والتي أقيمت الأربعاء الماضي، حيث يعيش الأهلي حاليا حالة من الاستقرار الفني، خاصة بعدما قدم أداء مميزا للغاية في مباراته أمام إنبي.
وفي المقابل، يعاني الزمالك من كبوة فنية حاليا، حيث فشل الفارس الأبيض في تحقيق الفوز في آخر مباراتين له بالدوري، حيث تعادل مع سموحة بهدف لكل منهما، ثم خسر أمام الإسماعيلي بهدف دون رد، في آخر لقاءاته بالمسابقة، كما يشهد أداء الزمالك تذبذبا واضحا خلال الفترة الأخيرة بالرغم من تغيير الجهاز الفني، وقدوم أحمد حسام “ميدو” على رأس الجهاز رفقة حازم إمام مدير الكرة.
ويتسلح عبد العزيز عبد الشافي المدير الفني المؤقت للأهلي، بعودة الثنائي لاعب خط الوسط صالح جمعة، والمهاجم الجابوني ماليك إيفونا، وذلك بعد شفائهما من الإصابات المختلفة التي تعرضا لها مؤخرا، بالإضافة إلى أحمد الشيخ الذي غاب عن اللقاء الأخير أمام إنبي بسبب الإصابة أيضا، حيث يدخل الفريق الأحمر لقاء الغد مكتمل الصفوف تماما باستثناء غياب وليد سليمان بداعي الإصابة، وعماد متعب الذي استبعده الجهاز الفني من لقاء القمة بعد مشادته مع “زيزو” خلال مران الأهلي يوم الجمعة الماضي.
وعلى الجانب الآخر، يغيب عن صفوف الزمالك في لقاء القمة، المدافع البوركيني محمد كوفي بسبب إيقافه نتيجة طرده في مباراة الإسماعيلي الأخيرة، بالإضافة إلى طارق حامد ومحمد إبراهيم لاعبي خط الوسط بسبب الإصابة، كما استبعد “ميدو” من قائمة الزمالك للقاء القمة كلا من المهاجم الزامبي إيمانويل مايوكا واللاعب المعار من الإسماعيلي باهر المحمدي لأسباب فنية.
ويضم التشكيل المتوقع للنادي الأهلي في اللقاء، شريف إكرامي في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي أحمد فتحي وأحمد حجازي ورامي ربيعة وصبري رحيل في خط الدفاع، وحسام غالي وحسام عاشور وعبد الله السعيد ورمضان صبحي في الوسط، بالإضافة إلى ماليك إيفونا وعمرو جمال في خط الهجوم، فيما يضم التشكيل المتوقع للزمالك، أحمد الشناوي في حراسة المرمى، وعمر جابر وأحمد دويدار وعلي جبر وحمادة طلبة في الدفاع، وإبراهيم عبد الخالق وأحمد توفيق ومعروف يوسف ومحمود “كهربا” وأيمن حفني في الوسط، وباسم مرسي في الهجوم.
وشهد الملعب الذي سيستضيف المباراة ، جدلا كبيرا خلال الأيام الماضية، حيث حدد النادي الأهلي وهو صاحب المباراة، ستاد برج العرب بالإسكندرية لاستضافة اللقاء، فيما أبدى مجلس إدارة نادي الزمالك اعتراضا كبيرا على إقامة المباراة في برج العرب نظرا للمشقة التي يتعرض لها اللاعبون بسبب السفر من القاهرة إلى الإسكندرية، مع وجود عدد من المباريات المتلاحقة ضمن بطولة الدوري.
ووصل الأمر إلى تهديد رئيس نادي الزمالك بتقديم استقالته من منصبه، في حال عدم نقل المباراة إلى القاهرة والإصرار على إقامتها في الإسكندرية، حيث حاول في اليومين الماضيين التواصل مع قيادات وزارة الداخلية من أجل الموافقة على إقامة اللقاء على ستاد الدفاع الجوي بالقاهرة، ولكن محاولاته باءت بالفشل، ليتم الاستقرار بشكل رسمي على خوض اللقاء على ستاد برج العرب.
وكان فريق الأهلي قد توجه إلى الإسكندرية أمس الأول السبت ، للانتظام في معسكر مغلق هناك قبل وقت كاف من موعد اللقاء، حتى يتعود اللاعبون على طبيعة الأجواء المناخية وكذلك أرضية الملعب الذي سيستضيف المباراة، فيما بقى الزمالك في القاهرة على أمل نقل المباراة إلى العاصمة، ولكن في نهاية الأمر وبعد التأكد من إقامتها في الإسكندرية، سيضطر الفريق الأبيض للسفر إلى الإسكندرية اليوم الاثنين استعدادا لخوض اللقاء في موعده غدا على ملعب “برج العرب”.
وبالنظر إلى مباريات الفريقين في الموسم الماضي، فإن الأهلي واجه الزمالك في أربع مناسبات “مباراتان ببطولة الدوري، ومباراة في نهائي بطولة كأس مصر، ومباراة السوبر المصري”، ففي الدوري تعادل الفريقان في لقاء الدور الأول الذي أقيم على ملعب الدفاع الجوي بنتيجة 1-1، حيث سجل للزمالك أيمن حفني، وللأهلي وليد سليمان، فيما فاز الفريق الأحمر في لقاء الإياب بهدفين نظيفين سجلهما مؤمن زكريا في المباراة التي أقيمت على ستاد برج العرب.
وفي نهائي كأس مصر في الموسم الماضي ، تمكن الزمالك - الذي كان يقوده حينها البرتغالي جيسوالدو فيريرا - من تحقيق الفوز بهدفين دون رد سجلهما باسم مرسي ، وإحراز لقب الكأس، لإضافته لبطولة الدوري في الموسم الماضي ، أما في لقاء السوبر المصري الذي جمع الفريقين على ستاد “هزاع بن زايد” في إمارة العين بدولة الإمارات العربية المتحدة، نجح الأهلي في الفوز بالمباراة بنتيجة 3-1، حيث أحرز للأهلي عبد الله السعيد “هدفين” ومؤمن زكريا، فيما سجل هدف الزمالك الوحيد لاعبه عمر جابر.
وأعلن مجلس إدارة اتحاد الكرة من خلال لجنة الحكام الرئيسية التي يرأسها جمال الغندور، أمس الأحد، عن طاقم التحكيم الذي سيدير لقاء القمة، حيث اختارت اللجنة طاقم مجري الجنسية بقيادة حكم الساحة الشهير فيكتور كاساي الذي سبق له إدارة مباريات أوروبية ودولية عديدة، أبرزها مباراة منتخبي إسبانيا وألمانيا في نصف نهائي كاس العالم 2010، ومباراة برشلونة ومانشستر يونايتد في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا عام 2011، وكذلك لقاء بايرن ميونخ وبرشلونة في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2013.