أخــبار رياضــية

الجمعة - 12 فبراير 2016 - الساعة 08:52 م

تتجه الانظار غداً (السبت) إلى ملعب «يوفنتوس ارينا» في تورينو، إذ تقام قمة وضع اليد على لقب الدوري الايطالي لكرة القدم في الموسم الحالي بين يوفنتوس حامل اللقب في الأعوام الأربعة الأخيرة ونابولي الحالم بلقبه الثالث في تاريخه والأول منذ 1990 ضمن المرحلة الخامسة والعشرين.
وتكمن أهمية المباراة في انها تجمع بين المتصدر ومطارده المباشر والفارق بينهما نقطتان فقط، وبالتالي فان الفائز سيخطو خطوة كبيرة نحو الظفر باللقب وخاصة نابولي المتربع على الريادة وصاحب 56 نقطة، إذ إن نقاط المباراة ستبعده 5 نقاط قبل 13 مرحلة من نهاية الموسم.
ويدخل الفريقان المباراة بمعنويات عالية بعدما فرضا انتصاراتهما المتتالية في الآونة الاخيرة حيث حقق نابولي 8 مقابل 14 ليوفنتوس الذي حقق عودة خيالية وارتقى إلى المركز الثاني بعدما كان يقبع في المركز الثاني عشر في المراحل الاولى من الدوري والتي باتت طي النسيان.
وللمفارقة فإن يوفنتوس كان يملك 5 نقاط فقط عندما حل ضيفا على نابولي في المرحلة السادسة من الدوري وسقط امامه 1-2، وبالتالي فان استضافته الفريق الجنوبي السبت ستكون من أجل ضرب عصافير عدة بحجر واحد ابرزها الثأر لخسارته الذهاب.
ويخوض يوفنتوس مباراة السبت وفي جعبته 54 نقطة، وهو يعول على عاملي الارض والجمهور لمواصلة سلسلة انتصاراته المتتالية وانتزاع الصدارة من نابولي قبل المواجهة المرتقبة التي تنتظره الثلثاء المقبل ضد بايرن ميونيخ الالماني في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا.
وتلقى يوفنتوس ضربة موجعة بإصابة مدافعه جورجو كييليني في ربلة الساق الايمن خلال المباراة ضد فروزينوني (2-صفر) نهاية الاسبوع الماضي، حيث يحتاج لنحو 20 يوما قبل العودة الى المنافسات.
وبالفعل ستكون الآمال معلقة على هيغواين لقيادة نابولي الى الفوز التاسع على التوالي على غرار ما فعله امام كاربي الاسبوع الماضي بتسجيله الهدف الوحيد الذي حطم به رجال المدرب ماوريتسيو ساري رقمهم القياسي في عدد الانتصارات المتتالية والذي حققوه موسم 1987-1988.
وكان هدف هيغواين الرابع والعشرين في 24 مباراة وعزز حظوظه بالوصول الى الرقم القياسي من حيث عدد الاهداف في موسم واحد (بوجود 20 فريقا في الدوري) وهو 35 هدفا والمسجل باسم مهاجم ميلان السويدي غونار نوردال العام 1950.
ويشكل يوفنتوس العقبة الاساسية بين نابولي واللقب الذي طال انتظاره وهذا ما كرره ساري في اكثر من مناسبة وردده مارادونا نفسه قبل ايام حين قال ان فريق «السيدة العجوز» هو المشكلة الوحيدة امام نابولي.
وتبرز ايضا قمة اخرى بين انتر ميلان الرابع وفيورنتينا الثالث بفارق نقطة واحدة.
ويتربص الفريقان لنابولي ويوفنتوس املا في الاقتراب من الصدارة التي كان كل منهما يتربع عليها قبل فترة التوقف الشتوية قبل ان تتراجع نتائجهما حيث تخلف فيورنتينا بفارق 10 نقاط عن المركز الاول وانتر ميلان بفارق 11 نقطة.
ويلعب السبت ايضا امبولي الثامن مع فروزينوني التاسع عشر قبل الاخير، وكييفو فيرونا العاشر مع ساسوولو السابع، والاحد ميلان السادس مع جنوى السادس عشر، وباليرمو الخامس عشر مع تورينو الثاني عشر، وسمبدوريا السابع عشر مع اتالانتا الثالث عشر، واودينيزي الرابع عشر مع بولونيا الحادي عشر.