مجتمع مدني

الأحد - 14 يوليه 2019 - الساعة 01:40 م

عدن تايم / خاص :

قام فريق من اعضاء المفوضية الحنوبية المستقلة لمكافحة الفساد بزيارة لمقر جمعية العيدروس النسوية التنموية والتقى فريق المفوضية برئيسة الجمعية سميه القارمي.

وعقد اجتماع تم فيه مناقشة دور وعمل هذه الجمعية لخدمة ابناء المنطقة في الكثير من الخدمات العامة في التعليم ومحو الامية وتاهيل الكادر الصحي وتوزيع الاغاثة للاسر الفقيرة لعدد 420 اسرة وغيرها من الاعمال الخيرية المفيدة للمجتمع.

واعلن فريق المفوضية تضامنه مع قيادة الجمعية ورفض المساس بالمبنى الذي اصبح مبنى حكومي يتبع وزارة التربية كمقر لمحو الامية سابقا في الثمانينيات وبعد عام2001 تم تسليمه لجمعية العيدروس النسوية والتنموية.

ووجهت المفوضية الجنوبية المستقلة لمكافحة الفساد  رسالة لكل من :

 نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية احمد بن احمد الميسري ومحافظ محافظة عدن احمد سالمين ومدير امن عدن اللواء شلال علي شائع ومامور مديرية صيره خالد سيدو.

دعتهم  لوقف هذا العبث ونوايا البسط العشوائي على مبنى
جمعية العيدروس النسوية والتنموية والضرب بيد من حديد ضد من تسول له نفسه الاستيلاء واقتحام والبسط
على مباني الدولة مع التأكيد بان المفوضية ستبقى الى جانب الحفاظ على كل مباني ومرافق الدولة من العبث والبسط العشوائي واستعادة هيبة الدولة.