كتابات وآراء


23 مايو, 2020 07:14:51 م

كُتب بواسطة : د.جواد مكاوي - ارشيف الكاتب


يمر الجنوب بمرحلة حساسة جداً وبظروف استثنائية في شتى مجالات الحياة.. والمواطن مغيب عنه كثير من الامور وهي ليس جزء من حياته بل هي حياته كلها من خدمات وغلاء وامراض وحرب طاحنة وغيرها .. كل هذا والاعلام الجنوبي للمجلس الانتقالي لم يخرج لتوضيح الامور للشعب مما جعل المواطن في حيرة وقلق.. نطلب من الاعلام الجلوس مع قيادة المجلس بشكل يومي وتلمس مشاكل وهموم ما يدور في ملفات وافكار القيادة ونشر ما هو ملائم للمواطن لسببين :

1- توضيح للمواطن العراقيل والمعوقات التي تقف سداً في توفير حياة شريفة انسانية يليق بما اتخذه المجلس الانتقالي الجنوبي من خطوات عظيمة لتحقيق اهداف استعادة الدولة الجنوبية.

2- قطع الطريق للاعلام المعادي لإثارة البلبة وإرباك الشارع بإخبار كاذبة ومغرضة هدفها اشعار فتيل الفتنة بين انجازات المجلس الانتقالي والشارع..

وفعلاً الاعلام المعادي ينجح بعض الشيء في ظل غياب الاعلام الجنوبي ..
كل الامور تمشي في صف المجلس الانتقالي وتحقيق هدف شعب الجنوب في استعادة دولة الجنوب فلا يجب إضاعة الإنجازات العظيمة للمجلس بسبب غياب الاعلام الجنوبي.

د. جواد حسن مكاوي
عضو الجمعية الوطنية
السبت 23/5/2020